• Twitter Social Icon
  • Instagram Social Icon

© 2018 Zainab Alradhi. All Rights Reserved.

حرية

June 4, 2018

خلال السنوات القليلة الماضية بدأت أبحث و أكرس وقت من يومي لدراسة الإنسان، التسويق

 

للعقل غير الواعي، العبودية الحديثة، و الأديان المسيّسة، لكن أهمها كان دراسة الوعي

 

أنا الحرية .. نوڤمبر ٢٠-٢٠١٧

........

وصلت لحقائق أحب أسميها الحقائق الوقتية.. اللي ما أرتبط بيها و من الوارد إنها تتغير لما ألاقي حقائق وقتية بديلة. بعض النتائج كانت صادمة، و بعضها مخيف. الأمور اللي انكشفت لي خلتني أقوى، و ساعدتني أبدأ أدوّر عن البوصلة اللي تعيش داخلي و أزيد ثقتي بيها

........

بدأت أتعرف على نفسي الحقيقية.. مش الاسم اللي انعطى لي أول ما انولدت، و لا جنسيتي الموروثة من أبوي، و لا لون ثقافة المجتمع اللي اتربيت فيه... ببساطة بدأت أتعرف على نفسي المنفصلة عن كل هذي الأشياء و المرتبطة بيها في ذات الوقت. بدأت أدرس مشاعري، أفكاري، ذكرياتي، و وعيي.. و أيقنت أني أكثر من مجرد جسد مادي أحمله من مكان لمكان. أدركت أن العالم الفيزيائي اللي نعيشه مجرد عالم واحد متواجدين فيه بجسد واحد من حقيقتنا الكلية اللي تتواجد في عوالم نجمية، عقلية، سببية، وأثيرية

........

بدأت شوي شوي أتعرف على العلاقات و الروابط العاطفية اللي كانت تسيطر بشكل كبير على تصرفاتي و خياراتي.. أخذت خطوات لتحرير نفسي من هذي الروابط، بس ما كان سهل.. كان مخيف و مستنزف للطاقة. بعد فترة سمحت لنفسي إنها تحس بكل اللي هي حابة تحسه، و طبطبت عليها، و سمحت للبوصلة توجهني. اتعلمت بعدها كيف أكون حيادية، و أحرر نفسي من الشعور بالخزي أو العار لأني قررت أمارس الحيادية. اتعلمت أحرر نفسي حبة حبة، و اتعلمت كيف أن المسيرة الناجحة تبدأ بخطوة أحب أسميها النية. اتعلمت اليوم إني أتصالح مع ذاتي، و أكون أنا بدون مداراة مشاعر الغير قبل نفسي.. و انتوا.. ايش حكاياتكم؟

 

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

January 25, 2019

December 4, 2018

December 2, 2018

June 22, 2018

June 22, 2018

June 4, 2018

Please reload

Recent post